تقارير
متابعة تنفيذ مشروعات الغاز الاخيرة
الإثنين , 12 يونيه 2017

 تستهدف استراتيجية وزارة  البترول زيادة معدلات إنتاج مصر من الغاز الطبيعى تدريجياً فى إطار خطة الدولة لتأمين وتوفير إمدادات الطاقة وتلبية احتياجات كافة قطاعات الدولة الاقتصادية. و يشهد العام الحالى انطلاقة قوية لزيادة إنتاج الغاز الطبيعى من الاكتشافات والحقول الجديدة الجارى تنميتها ووضعها على الإنتاج.

أولا  : مناطق البحر المتوسط  ودلتا النيل والصحراء الغربية

و منها مشروع إنتاج الغاز من حقول غازات غرب الدلتا (شمال الإسكندرية / غرب المتوسط العميق )

 المشروع يشمل اتفاقيتى منطقة شمال اسكندرية ومنطقة غرب البحر المتوسط بالمياة العميقة ، و تم وضع خطة واحدة لتنميتهما معاً نظراً لتقارب المسافة بينهما وتداخلهما وسمى بمشروع غرب دلتا النيل لإنتاج الغاز بما يحقق عائد اقتصادى أفضل من تنمية كل منطقة منفردة خاصة وإن شريك هيئة البترول فى الاتفاقيتين هو (تحالف شركتى بى بى البريطانية وديا أيه جى الألمانية) وتبلغ استثمارات المشروع 9 مليار دولار.


تم تعديل خطة التنمية  ليتم استخدام التسهيلات المتاحة بشركتى (البرلس/ رشيد) بالإضافة إلى إنشاء تسهيلات معالجة جديدة للغاز ، لزيادة معدلات الإنتاج القصوى من حقول شمال الاسكندرية  لتصل إلى 1250 مليون قدم مكعب يومياً بدلاً من 900 مليون قدم  مكعب ، كما كان مخططاً في خطة التنمية السابقة ، و تم تحديد موعد بدء إنتاج المرحلة الأولى من المشروع فى الربع الأخير من عام 2017  ، و بدء إنتاج المرحلة الثانية خلال عام 2019 ، وتم توقيع المذكرة التنفيذية لبدء تنفيذ مشروع غازات غرب دلتا النيل خلال المؤتمر الاقتصادى بشرم الشيخ فى مارس عام 2015 .

تم  تنفيذ خطة تنمية المشروع والبالغ احتياطياته المؤكدة حوالى 5 تريليون قدم مكعب غاز وحوالى 55 مليون برميل متكثفات ، ووضع المرحلة الأولى من المشروع (حقلى تورس وليبرا) على الإنتاج باستخدام التسهيلات البرية لشركة البرلس وذلك قبل الموعد المحدد بـ 8 أشهر بمعدلات إنتاج 700 مليون قدم مكعب يومياً ، و التعجيل بتنفيذ المرحلة الثانية من المشروع والتي تشمل حقول جيزة وفيوم باستخدام تسهيلات المعالجة البرية بشركة رشيد وتنمية حقل ريفين من خلال إنشاء تسهيلات برية جديدة وذلك لوضعها على الإنتاج بداية عام 2019 .

 

 

 

ثانيا : تنفيذ مشروع تنمية حقل أتول بمنطقة امتياز شمال دمياط البحرية التابعة لشركة بى بى في شرق دلتا النيل بالبحر المتوسط

تم الانتهاء من حفر 3 آبار تنموية بالمياه العميقة على عمق 950 متر تحت سطح الماء وجارى استكمال أعمال هذه الآبار ومد خط بقطر 20 بوصة إلى التسهيلات البرية و التحكم بها عن طريق خط رئيسى من محطة المعالجة البرية بطول 110 كم ، وبلغت نسبة تقدم الأعمال فى المشروع 53%.

ويُعد هذا المشروع واحداً من أهم الاكتشافات الغازية التى حققها قطاع البترول وتبلغ احتياطياته 5ر1 تريليون قدم مكعب غاز و31 مليون برميل متكثفات وتبلغ استثماراته 8ر3 مليار دولار، وتم التعجيل بخطة تنمية المشروع ليبدأ باكورة إنتاجه نهاية ديسمبر2017 بمعدل إنتاج يومى 300 مليون قدم غاز و8 ألاف برميل متكثفات وذلك باستخدام تسهيلات الإنتاج البرية التابعة للشركة الفرعونية ببورسعيد.

ثالثا : نتائج حفر البئر نيدوكو (غرب - 4) ضمن مشروع تنمية حقل نورس بمنطقة دلتا النيل .

تم تنمية حقول الغاز الطبيعى بالمشروعات الجديدة وربطها على الإنتاج لتلبية احتياجات السوق المحلى والانتهاء من حفر واكمال أحدث بئر تنموى بمنطقة نيدوكو (غرب - 4) بحقل "نورس" ووضعه على الإنتاج بمعدلات إنتاج يومى 175 مليون قدم مكعب و1400 برميل متكثفات ليصبح البئر المنتج العاشر بهذه المنطقة الواعدة ويتخطى معدل إنتاج الحقل حاجز 1066 مليون قدم مكعب غاز يومياً لأول مرة فى تاريخ المنطقة.

تم حفر البئر من طبقة المايوسين على عمق 3200 متر تحت سطح البحر خلال 50 يوماً، وهو زمن قياسى، وبذلك يتخطى معدل إنتاج الشركة من الغاز الطبيعى حاجز 1612 مليون قدم مكعب غاز يومياً لأول مرة منذ سنوات .

 قامت شركة بتروبل بالتوازى مع أعمال حفر وإكمال البئر ببعض التعديلات والتوسعات على تسهيلات المعالجة السطحية وإضافة خط معالجة جديد لرفع الطاقة الاستيعابية إلى أكثر من 1070 مليون قدم مكعب غاز يومياً في أبريل الماضى، لاستيعاب إنتاج البئر الجديد بما يحقق أعلى إنتاجية وأفضل كفاءة تشغيلية.

تواصل الشركة خطتها الطموحة لرفع الإنتاج بالمنطقة من خلال حفر المزيد من الآبار التنموية والاستكشافية حيث يتم حالياً حفر البئر التنموي نيدوكو غرب – 5 والمخطط وضعه على خريطة الإنتاج فى يوليو القادم بمعدل إنتاج يصل إلى 140مليون قدم مكعب غاز يومياً.